(ذائقة شعريه)

ظروف الليالي تصنع من الرجال رجال
وتضعف ضعيف العزم لا مرّته مرّه

ظروف الليالي صنفره والقسا لاطال
يبين لك المقدام واللي على الجرّه

ويظِهرلك الرجلي ويظِهر لك الخيّال
ويظهِر لك الحلوه ويظهِر لك المرّه

ويظِهر رجالٍ كان ماهم لك فالبال
ويصغِر رجالٍ فيهم الناس مغترّه

وتظهِر صديق الصدق والصاحب الدجال
وتظهِر صديقٍ ليت خيره كفا شرّه

وتدري بمعنى كلمةً ان للحمول جمال
وتدري بمعنى مايساوي ربع ذرّه

فلا كل منهو طب سوق الفخر يكتال
ولامن دخل في المعركه يقدر الكرّه

وانا واثق ان مافيه عقده بلا حلّال
ولافيه وجهٍ لاهب القيض مامرّه

ولافيه في الدنيا على الحال يبقى حال
يدور الفلك وتجيك الايام مفترّه

فلا تضعف الياجات بعض السنين هزال
وجيبك على مافي كنين الحشا زرّه

تجمّل بصمتك والبس الصبر لبس عقال
وتمطر سماك وتصبح الروح مسترّه

يجيك المدد من خالقك دافقٍ همّال
وتاتي صحاري وقتك الجرد مخضرّه

منقول